كم يؤرقني الأنتظار

كم يؤرقني الأنتظار

المسلة كتابات – فاتن جميل:

كم يؤرقني الأنتظار

وأنا أتوسد ليل هواجسي

متواريةً خلفَ عنوانٍ

هبط من وراء الحقيقة

أهرب من بقايا ظلالٍ

ممسكةٌ بأطراف حلمٍ

يتجول بين نبضي .. وأنفاسي اللاهثة

أطارده .. بعد أن خبى ألقَه

في ظلمات سحيقة

وأتنهدُ الصباح

علَّ النوم يباغتني

في غفلة من السهد

ويحنو عليَّ بأغفاءة

تنتشلني من سطوة

الأرق !

 

ينشر موقع “المسلة كتابات” جميع ما يرد اليه، شرط أن يكون خاليا من السب والشتم والأوصاف غير اللائقة على الجهات والشخصيات.

“المسلة كتابات” لا يتحمل مسؤولية الأفكار والآراء الواردة. المقالات والنصوص المنشورة تعبّر  عن وجهة نظر الكاتب فقط. 

Please follow and like us:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *